The Journals of Sarab Affan

The Journals of Sarab Affan The last novel by one of the greatest modern Arabic writers and until now the only one never yet translated into English Translated with supreme eloquence and sensitivity this final work by Jabra Ibr

  • Title: The Journals of Sarab Affan
  • Author: جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr
  • ISBN: 9780815608837
  • Page: 402
  • Format: Hardcover
  • The last novel by one of the greatest modern Arabic writers and until now the only one never yet translated into English Translated with supreme eloquence and sensitivity, this final work by Jabra Ibrahim Jabra is affirmative yet unsettling in its theme of salvation in the face of inevitable loss, alienation, and exile Jabra tells his love story through alternating joThe last novel by one of the greatest modern Arabic writers and until now the only one never yet translated into English Translated with supreme eloquence and sensitivity, this final work by Jabra Ibrahim Jabra is affirmative yet unsettling in its theme of salvation in the face of inevitable loss, alienation, and exile Jabra tells his love story through alternating journal entries and with a complex layering of voices, revealing how a love affair takes shape through twin perspectives of a famed male novelist and the woman who desires him Initially he is seen through the text of her journals from her fascination with his writings until the instant when she arranges their first meeting Thereafter, Jabra presents the male novelist s point of view from the start of the relationship leading to physical separation and then to momentary reunion in Paris Jabra s well known concern with the inconstancy of identity and its articulation through multiple first person narration is a constant theme However, this is the first time he places a strong female character at the center of his novel, with all the enticing complexities that result from the interplay of the author s projected female and male emotions Crafting a tale of love from two opposing yet linked points of view, Jabra encourages readers to question their assumptions about the nature of self, its role in shaping character, and the possibilities of salvation through action Ghassan Nasr s exquisite translation accurately conveys the poetic sensibility of the original, making this edition a prime choice for studies in Arabic and or Middle Eastern literature and for courses dealing with female narrative in Arabic literature.

    • Best Download [جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr] ☆ The Journals of Sarab Affan || [Travel Book] PDF ✓
      402 جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr
    • thumbnail Title: Best Download [جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr] ☆ The Journals of Sarab Affan || [Travel Book] PDF ✓
      Posted by:جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr
      Published :2020-07-06T00:25:55+00:00

    About “جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr”

    1. جبرا إبراهيم جبرا Jabra Ibrahim Jabra Ghassan Nasr

      Jabra Ibrahim Jabra 1994 70 .

    253 thoughts on “The Journals of Sarab Affan”

    1. رواية أخرى من روايات جبرا لم أفلتها من يدي حتى أنهيتها دفعة واحدة.0تتحدث عن امرأة تملك رؤياها الخاصة عن الحياة ذات إرادة و قضية تتبناها، وقعت في الحب… 0هذه ثاني رواية اقرؤها لجبرا _الأولى صيادون في شارع ضيق_، و للمرة الثانية أعجب بأسلوبه الروائي و بشخوصه و بطريقة حديثه عن المج [...]


    2. لم تكن تلك السراب الا حقيقة مطلقة ، حقيقة تمنيت أن اسرقها يوماً ما !!


    3. خمسه نجووم وبجداره إجتاحتني هذه الرواية كما تجتاح الامطار العزيرة أرض مصابة بالجفافلا أعرف بـما أبتدئ وكل ما فيّ من مشاعر وافكار مخدره ومصابة بدوامة سراب عفان !!إبتدأت قراءة الرواية وانا مسروره بأن البطلة تحمل نفس إسمي وكأنني كنت آمل بأن أجد نفسي بين طياتها كما سوف أجد إسميس [...]


    4. الرحلة الثانية لي مع جبرا إبراهيم جبرا رواية رومانسية، تتميّز برصانة البنية والهيكل، فيها الكثير من "الجنون" كما يقول نزار قباني عن رواية "ذاكرة الجسد" لأحلام مستغانمي، ولكن هنا جبرا كالعادة يتميّز بعمق الشخصيات التي تعيش معها في عالمٍ مختلف، ولا يُمكنك أن تتخيّل أنها شخصيا [...]


    5. " إن هويتي هي اسمي، هويتي هي أنني أريد أن أنفجر شظايا أحياناً، لأنني ماعدت أطيق صبراً على نظام حياتي. هويتي هي أنّ أبي يحبني، ويخافني، ويخاف عليّ، ولا يفهمني. أنا كغيري من الفتيات، ولكنني أعرف أنني أختلف عنهنّ، وهويتي هي اختلافي. إنني صريحة إلى حدّ الوقاحة أحياناً، وبريئة إلى [...]


    6. لماذا أغيب عن نفسي وأصر على الغياب أو الغيبوبة ؟ ولكنني لستُ أغيب عن نفسي بقدر ما أنا أتوهم أنني أرتد إلى المناطق المجهولة التي تسكنني ولست أدري هل هي التي تدفعني إلى طلب الهرب أم أنها هي التي أطلبها في هربي ولا أعرف طريقي إليها لعلني أركض في دوائر أولها أخرها , وأخرها أولها * * [...]


    7. لم تُكتب هذه الرواية بطريقة عادية أبداً ، إن موهبة جبرا ابراهيم جبرا تستحق الإشادة ، و لغته غاية في العذوبة و الجمال كما أنها غنية بما يتمتع به هذا الكاتب من ثقافة و حسّ فلسفي أضفى على العمل لمسة مبدعة و رونقاً آسر و هذا على الرغم من عدم تفضيلي لقصص الحُبّ من هذا النوع إلا أنن [...]



    8. Imagine "Fight Club" as a love story without an iota of violence and then have the film directed by Godard, Alain Resnais or Jean-Pierre Melville in the early 60s and you'd have this novel.It is a love story, sure, but it's also a fascinating exploration of the self, what the self is in relation to one loved, vice versa, and the relation of imagination and the creative impulse to love.Competing points of view, one of which is dubious, detail, in journal form, the wonderful, violent (not that kin [...]


    9. سرااب عفاان المراه الاستثنائيه عن كل ما عهدت من نساءعاشقات, مثقفاات , وحتى جميلااات اعجبني خيالها سحرتني شخصيتها احببت جرئتها عنفوانها عشقها معرفتها لاولوياتها وسيرها لشق ذاتها في هذا المجتمع الاسن كما وصفته روايه اكثر من راائعه ,البطله الاستثنائيه في مشاعرها في اولوياتها [...]


    10. Before reading this amazing book, I was dealing with Lacan's theories and he insists that a person can never ever get what he desires but he can get what he needs; well Sarab proves him wronge desired a love that would consume her and she got itshe desired the impossible and she got itshe desired a struggle and she got itshe desired a journey and she got itshe desired a life time story and she got itso, I can say you can get what you desire and you can get what you need.


    11. رواية أعمق مما تبدو في الظاهر متِعبة مشوقة مؤثرة وتائهة فلنبحث عن حقيقة دواخلنا ولا نضيع بين الحقيقة والسراب


    12. شعرتُ باللذة والحزن في كل سطر قرأته من هذه الرواية التي كانت اول رواية أقرأها للكاتب العظيم



    13. هذيان ما بعد قراءة يوميات سراب عفانإنّها المرّة الأولى التي أكتب فيها بورقة وقلم إثر الانتهاء من مطالعة كتاب ما!لعلّني أقدمت على هذا الأمر خوفا من ضياع انطباعاتي الأولى حول هذا العمل العبقري لجبرا إبراهيم جبرا وتلاشيها, ومثله على ما يبدو لا يمكن إلّا أن يكون أديبا عبقريا بخي [...]


    14. جبرا عالم بحدّ ذاته من لم بقرأ جبرا من بدايته في البئر الاولى وصيادون قي شارع ضيق وشارع الاميرات لن يفهم أبدًا معنى المتعة الأدبية الزاخرة بالنقد والفلسفة والحكمة!


    15. يا جبرا يا جبرا ، رطب الله تراب قبرك يا عزيزي جبرا ، لم تتركنا نغرق حتى في الحب هناك الكثير مما يمكن أن يقال ، أعتقد أنها رواية تصلح لقراءة ثانية وخامسة حتى ، دون أن تصل معها إلى نهاية ، لكن نقاط سريعة :من الواضح أن هذا العمل عمل فني عالي المستوى بامتياز ، فنحن أمام نص تقوم بطلته [...]


    16. قِف بين مرآتَين ، وَ شآهِد الانعكآسآتِ اللانهآئية لـ ظلِّ فيكَ هُوَ الحقيقَـة !كذلك هي روآيَةِ #يوميآت_سراب_عفان لـ الروآئي #جبرا_ابراهيم_جبرا فَوضى مشآعر وَ امتدآد أشخاص تَصُّبُّ في نُقطَةٍ واحدة كمآ عرّف #جبرا عن روآيتهِ قائلاً : "مهما تتعدد المواضيع في هذه الرواية، فإنها [...]


    17. كانت المرة الاولى التي اقرالهذا الكاتب الرائعرواية فيها من الصور التشبيهية واللوحات الفنية,تصوير الشصيات |,محاكاة النفس ومجاراة المشاعر ,طريقة السرد فكرة الرواية بالمجمل ,,,مااجمل رسم الحلم ليصبح واقع او حقيقة طغت مشاعر الحب المجنون على الابطال الرواية مزيج من مشاعر مشبعة ب [...]


    18. الرواية انهكتني تماما بعض النقاشات التي كانت تدور بين نائل وسراب لم افهمها ولم اعرف عما كانت تتحدث اعجبن الاسلوب هذة الرواية الثانية التي اقراها لجبرا احببت شخصية نائل وحزنت علية جدا غضبت من سراب لم افهم لماذا جائت النهاية بهذة الطريقة لم توحي الي سراب بانها شخصية وطنية ا [...]


    19. طريق تدخلها من حيث لا تدريوإذ بها تنتفض حيةلتعذب الذاكرة وتستعيدماكاد يلفه النسيان : ما اكثر الذي ظل حبيسارهين الصمت ، يتململ.هذا هو جبرا اذن ، فكيف تأخرت عنه؟ وعن مزجه للحقيقة بالخيالوما الحقيقة من الخيال؟ اتحب عيني؟اه عيناك؟أاستطيع التحديق في الشمساذا سطعت،دعي عنك شمسين [...]


    20. دوار لذيذ ذاك الذي تخلفنا فيه يا جبرا، نشعر بعده أننا مبهمون!


    21. رومانسية على الطريقة العربية ولكن بمفردات ولغة انيقة للغاية واليها اهدي الاربع نجوم لاني لست من قراء روايات العشق ولكن الاسلوب شدني


    22. لقد ظلمت نفسي وظلمت الكتاب بقرائتي له على شكل pdf فإن الرواية بحاجة إلى قدرٍ كبيرٍ من التركيزأسلوب السرد على شكل يوميات أضفى على الرواية رونقًا مميزًا، فهي تركز على الحالة الإنسانية والمشاعر التي يمر بها الأشخاص لا على الأحداث المجردةكان العنصر الأساسي والأكثر تشويقًا في ال [...]


    23. اولي قرأتي ل جبرا ابراهيم جبرا تعارف غير موفق الرواية مشوشة في البداية وتحمل فكرة تعتبر مستهلكة تداخل الاحداث في المنتصف حتي نهاية الرواية جعل منها عديم الترابط والتناغم في مجريات الاحداث اتمني ان اعيد تجربة القراءة ل جبرا ابراهيم جبرا واتعرف علي اسلوبه الروائي بشكل موفق ف [...]


    24. رواية ممتعة ، في كل رواية تقرأها لجبرا تكتشف فيه جانب اخر لقد ابراع في وصف شخصياته النسائية ، قد تكون هذه الرواية عبارة عن قصة حب بين روائي وقارئة لكنها تختلف في التفاصيل مما يجعلك تستمتع بالقراة بحيث لاتصاب بالملل


    25. أحببت اللغة والصور الفنية، شخصية سراب مبهرة وأستطيع تخيل كيف أغرم بها بهذا الجنون، القصائد في الكتاب جميلة. استمتعت بقصة العشق هذه.


    26. أحب أسلوب جبرا حين ينقلنا من شخصية لأخرى فتتمثل لك الصورة كاملة من جميع الشخصيات وترى الأحداث متكاملة من جميع جهات النظر.


    27. مع أنني عادة لا أنجذب الى مثل هذه العناوين الا اني شعرت أن سراب عفان انسانة تستحق مني ان اعرفها رواية رومنسية حبكتها ذكية جدا تعطيك انطباعا انها من وحي كاتب متمرس موهوب حقا ولديه بعد فلسفي وادراك لما يدور في اعماق الانسان وعقله الباطن انها رواية تضع احلام الانسان مقابل واقعه [...]


    28. " مجتمع مسوّر بالخوف و الأسن . أشباه بشريّة تتطاحن من أجل حفنة ألفاظ سطحيّة. لغة التوازن الإنساني معدومة و حركة الحياة تتولّد في الأحشاء الداخلية فقط، و حال خروجها لكي تتشخصن و تتأنسن، يُعلن عليها الإنغلاق الفكري و النفسي .دورة الإفتراس اليومي تتجدّد و تتخذ الطابع التنويعي، م [...]


    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *